الخميس، 13 يوليو، 2017

حِكَمٌ ...متجدد

إذا كنت في إدبار
و الموت في إقبال
فما أسرع الملتقى


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق